"Images"(وتعني "صُوَر") مجلة مصرية أسبوعية صدرت باللغة الفرنسية من عام 1929 لغاية عام 1969، لدى دار الهلال التي كان يديرها الأخوة زيدان وهي دار نشر اندرجت ضمن الحقبة الكبيرة التي شهدت انتشاراً واسعاً للصحافة الفرنكفونية في القاهرة.

خلال هذه الحقبة ازدهرت المطبوعات الدورية (نذكر بنوع خاص L’Egypte nouvelle [مصر الجديدة] وL’Egyptienne [المصرية] وLa Semaine égyptienne [الأسبوع المصري]) غير أنّه لم يتم إصدار أي مجلة مصوّرة فأُنشأت مجلة Images في هذا السياق كي تسدّ الفراغ، وعرفت بالتالي رواجاً فورياً ومستداماً (أما باللغة العربية فصدرت مجلة "المصوَّر" ومجلة "الدنيا المصوَّرة").

خلال أربعين عاماً، استعرضت مجلة Images الأخبار السياسية والاجتماعية، والانجازات العلمية والتطوّر الأدبي والثقافي، وذلك من خلال النص والصورة معاً (بنوع خاص الصور الفوتوغرافية بالإضافة إلى الرسوم البيانية والخرائط والرسوم الفكاهية والرسوم الكاريكاتورية). شرحت إدارة تحرير المجلة ضمن عددها الأول موضحة أنّ هذا الخيار ناتج عما تبيّن في تحوّل المجتمع المعاصر حيث عرف هذا الأخير تسارعاً مذهلاً في وتيرة حياة المواطنين كما وشهد تحوّلاً مهماً في عادات القرّاء الذين لم يعد لديهم المتسع من الوقت كي "يكرّسوه للقراءة الدقيقة والجادة" (العدد رقم 1، 25 أغسطس/آب 1929). في هذا السياق، أضحت الصورة "بلا شك وثيقة تضاهي بأهميتها دراسة معمّقة". الصورة من شأنها أن تعطي القارئ "فكرة حقيقية حول تطوّر مجتمعنا وحول التغيّرات التي يعيشها عالمنا". وبالتالي تسعى المجلة الدورية إلى اقتراح قراءة جديدة للعالم تتوافق مع الحياة العصرية، قراءة لا تقتصر على الكلمات المكتوبة بل تولي دوراً مهماً للغة التصوير مما يتيح أمام القارئ إدراك المعلومة بشكل خلاصة، أي بشكل أسرع.

يندرج إطلاق مجلة Images ضمن المسار الذي سلكته عملية تطوّر المنشورات الدورية خلال العقد 1920-1930 حيث صدرت في فرنسا مجلة Vu التي أسسها وصمّمها لوسيان فوغل Lucien Vogel عام 1928 وهي تُعتبر نموذجاً واضحاً لمجلة Images، رغم أنّ هذه الأخيرة لم تدّعِ أبداً بشكل صريح علاقة البنوّة مع مجلة Vu. تصميم الصفحات والهيكلية والاستخدام الخاص للصور الفوتوغرافية بالإضافة إلى التقنيات المعتمدة في الطباعة مثل التصوير الروتوغرافي- طريقة جديدة تسمح بطباعة عدد كبير من النسخات بمقياس كبير كما وتسمح باللجوء إلى المونتاج الحر ومراعاة الألوان النصفية في الصور الفوتوغرافية- بمواصفات مشتركة جعلت المجلتين متقاربتين بشكل واضح.

تطوّرت مجلة Images خلال أربعين سنة أي خلال فترة إصدارها وعرفت عدة مراحل. بين عام 1929 وعام 1939، عكست الازدهار الذي شهده التعايش الاجتماعي في الإسكندرية علماً أن هذه المجلة ساهمت في التعايش إذ لعبت دور الأجندة الثقافية في زاوية "أخبار الحياة الاجتماعية" وأصبحت وسيطاً ثقافياً من خلال نشر وإعادة كتابة خلاصة الخطابات والاجتماعات والمحاضرات. ومنذ الحرب العالمية الثانية حتى انتهاء صدورها في عام 1969، أصبحت هذه المجلة أكثر ميلاً نحو السياسة (تحديات على مستوى السياسة الدولية وعلى مستوى السياسة الداخلية المصرية). عادت أخبار الحياة الاجتماعية فظهرت من جديد بنمط أكثر إثارة وأكثر استراقاً للنظر خلال عقد الخمسينيات.