تتيح مواقع المجموعة، المؤلّفة من مجموعات مقسّمة إلى موضوعات متكاملة، الولوج إلى وثائق موزّعة بين عدّة بلدان ومؤسّسات شريكة. هذا التراث المشترك، الذي يتم وضعه في سياق بفضل مساهمات علماء فرنسيّين وأجانب من أعلى مستوى مرصود له أن يصبح أرضا خصبة للبحث المتقاطع.